مدة القراءة: 2 دقائق

English_Versionأصدر مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات في بيروت ملفَ معلومات 24 بعنوان ”أزمة الأونروا 2016-2018“، ويوفره للتحميل المجاني.

زادت الأحداث والمعاناة التي تعرض لها اللاجئون الفلسطينيون في السنوات الأخيرة، في غزة سنة 2014، وسورية منذ سنة 2011، ومخيم نهر البارد في شمال لبنان سنة 2007، من منسوب التحديات التي باتت تواجهها الأونروا في التعامل مع ملفات إعادة الإعمار، والإغاثة الطارئة للاجئين، بالإضافة إلى استمرارية تقديم الخدمات الأساسية. ومع تراجع مستويات الدعم المالي التي تتلقاها الوكالة من الجهات المانحة في السنوات الأخيرة، وتحولها إلى أزمة باتت تهدد وجود الوكالة أو تنذر بتدهور كبير في مستوى ما تقدمه من خدمات، خصوصاً بعد إعلان الإدارة الأمريكية في عهد الرئيس دونالد ترامب تجميد الدعم المالي للوكالة مطلع 2018، طُرحت أسئلة كثيرة حول مدى تأثير هذه التطورات على مستقبل اللاجئين الفلسطينيين وحقّ العودة، في ظل ما يُثار حول إنهاء “قضية اللاجئين” كمقدمة أو في إطار ما يُسمى بـ”مشروع صفقة القرن” الأمريكي.

لتحميل الملف، اضغط على الرابط التالي:

ملف معلومات (24): أزمة الأونروا 2016-2018 (325 صفحة، حجم الملف 3.4 MB )

معلومات النشر:

– العنوان: ملف معلومات (24): أزمة الأونروا 2016-2018
– إشراف: د. محسن محمد صالح
– إعداد: باسم جلال القاسم، براء سليم زيدان، ربيع محمد الدنّان، سامر مصطفى حسين، صالح محمود عثمان، وائل عبد الله وهبة.
– عدد الصفحات: 325 صفحة
– تاريخ الصدور: الطبعة الأولى، 2018
– الناشر: مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات – بيروت
لتحميل الملف: اضغط هنا (325 صفحة، حجم الملف 3.4 MB )

 

يسلط الملف الضوء على تطورات الأزمة المالية التي تعاني منها وكالة الأونروا؛ وذلك من خلال عرض أهم الأخبار والتقارير والمقالات التي سلطت الضوء على أهم الأحداث والتحديات التي واجهت الوكالة وتداعيات ذلك على اللاجئين الفلسطينيين، كما يتناول هذا الملف المواقف الفلسطينية والعربية والدولية التي رافقت هذه التطورات. ويغطي هذا الملف الفترة من 1/1/2016 إلى 16/4/2018.

وتبرز أهمية الملف في كونه مادة علمية مفصلة، تضيف للباحث والمهتم بالقضية الفلسطينية، خصوصاً فيما يتعلق بملف اللاجئين، كمّاً خصباً من المعلومات الواضحة والدقيقة حول الأزمة التي تعاني منها الأونروا في السنوات الأخيرة.

وتجدر الإشارة إلى أن ”ملف معلومات 24“ هو بإشراف د. محسن محمد صالح، مدير عام المركز، وإعداد قسم الأرشيف والمعلومات.

مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات، 30/4/2018