ورقة عمل للدكتور عدنان أبو عامر: الموقف الإسرائيلي من صعود الإسلاميين في العالم العربي

//ورقة عمل للدكتور عدنان أبو عامر: الموقف الإسرائيلي من صعود الإسلاميين في العالم العربي

يسرّ مركز الزيتونة أن يتابع نشر أوراق العمل التي قدمت ضمن فعاليات مؤتمر الإسلاميون في العالم العربي والقضية الفلسطينية في ضوء التغيرات والثورات العربية“.

قدّم د. عدنان أبو عامر* ورقة عمل تحت عنوان: “الموقف الإسرائيلي من صعود الإسلاميين في العالم العربي” في الجلسة الثانية من اليوم الثاني في مؤتمر “الإسلاميون في العالم العربي والقضية الفلسطينية في ضوء التغيرات والثورات العربية” والذي عقده مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات في بيروت بتاريخ 28 و29 تشرين الثاني/ نوفمبر 2012، بمشاركة شخصيات وقيادات سياسية وأكاديمية من فلسطين ومصر وتونس والأردن وسورية ولبنان والجزائر والمغرب واليمن والسعودية وباقي بلدان الخليج وتركيا وإيران… وغيرها.

د. عدنان أبو عامر

وفي ورقته قال د. عدنان أبو عامر إنه لا يمكن الاستخفاف بالأهمية الفائقة لثورات الربيع العربي على “إسرائيل”، وعن التبعات السياسة أشار إلى أن المحافل السياسية ودوائر صنع القرار الإسرائيلي عقدت سلسلة طويلة من الجلسات لمناقشة التقديرات الخاصة بالثورات العربية، وأكدت جميع توصياتها على نتيجة خطيرة مفادها عدم معرفة مصير اتفاقات السلام مع الدول العربية، لا سيّما مصر، كونه أخرجها من دائرة الصراع، وغيّر قواعد اللعبة، مع حلول الإخوان المسلمين في مواقع صنع القرار.

وعن الإخفاقات الأمنية والفشل الاستخباري، بيّن أبو عامر أن “إسرائيل” اعترفت بأن الثورات العربية جاءت بمفاجأة تامة لما يعرف بـ”مجتمع المخابرات”، مما تطلب الحاجة لمراجعة عميقة للأحداث التي قد تؤثر على مفهوم الأمن الإسرائيلي.

وعن الترتيبات العسكرية والاستعدادات الميدانية التي اتخذتها “إسرائيل” قال إن الجيش الإسرائيلي وفجأة، وبدون مقدمات، وجد نفسه أمام ثلاث جبهات عسكرية جديدة: حزب الله في لبنان؛ وجماعة الإخوان المسلمين في مصر؛ وحركة حماس في غزة، ما يعني أن وضعه الاستراتيجي والعسكري في الشرق الأوسط سيتغيّر.

وعن التحديات الإقليمية والدولية قال: يمكن تحديد أبرز ملامح الإستراتيجية الإسرائيلية في معالجتها للثورات العربية في كونها شكلت فشلاً ذريعاً في توقع حدوثها، ومسارها، وتمثل بالارتباك الشديد في تقدير التيارات الفكرية للنتائج المترتبة على هذه الثورات، رغم أن السمة العامة أكثر ميلاً للتشاؤم، بفعل الصعود المتنامي للحركات الإسلامية، لا سيّما الإخوان المسلمون.

* الدكتور عدنان أبو عامر: عميد كلية الآداب، وأستاذ القضية الفلسطينية في جامعة الأمّة، غزة.
 

للاطلاع على ورقة عمل د. عدنان أبو عامر، اضغط على الرابط التالي:

ورقة عمل للدكتور عدنان أبو عامر: الموقف الإسرائيلي من صعود الإسلاميين في العالم العربي
(18 صفحة، 850  KB)**

** إذا كانت لديك مشكلة في فتح الملف، اضغط هنا


مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات،24/7/2013


 
>> للاطلاع على أوراق عمل المؤتمر، اضغط على الرابط التالي:

أوراق عمل مؤتمر “الإسلاميون في العالم العربي والقضية الفلسطينية في ضوء التغيرات والثورات العربية”

 


>> للاطلاع على الخبر الصحفي للمؤتمر، اضغط على الرابط التالي:

 

الخبر الصحفي لوقائع اليوم الثاني للمؤتمر

 

 الخبر الصحفي لوقائع اليوم الأول للمؤتمر

2016-11-25T10:34:11+00:00 الأربعاء, أغسطس 21, 2013|التصنيفات: أوراق|الكلمات الدلائلية: , , , |تعليق 0

أضف ردا

رسالة الزيتونة:

يهتم المركز ببث الوعي محلياً وإقليمياً ودولياً حول واقع وتفاعلات الأحداث في المنطقة، وخاصةً فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية والصراع مع الكيان الإسرائيلي. كما يسعى لاستقطاب الباحثين وتأهيلهم وإبرازهم لخدمة قضايانا الوطنية والعربية والإسلامية. يسعى مركز الزيتونة إلى بناء قاعدة معلومات واسعة، وتصنيفها وفق أحدث الطرق والأساليب العلمية والتقنية، والتعاون مع العلماء والخبراء والمتخصصين لإصدار الدراسات والأبحاث العلمية الرصينة. كما يُعنى المركز بإقامة الدورات التدريبية والتأهيلية للمهتمين، وتقديم الاستشارات الفنية المتخصصة في مجالات عمله؛ إلى جانب الندوات والمحاضرات والمؤتمرات.

المدير العام:

د.محسن صالح: أستاذ مشارك في تاريخ العرب الحديث والمعاصر، متخصص في الدراسات الفلسطينية، سياسياً واستراتيجياً وتاريخياً، محرر التقرير الاستراتيجي الفلسطيني السنوي. ولديه اهتمام خاص بالواقع السياسي الفلسطيني، وبشؤون القدس، والتيار الإسلامي الفلسطيني، والمقاومة الفلسطينية، والتاريخ الفلسطيني الحديث والمعاصر ... المزيد